مامعنى مشارق الأذكار في البهائية ؟

مامعنى مشارق الأذكار في البهائية؟

ABN NEWSأَسّسَ حضرة بهاء الله في كتابه الأقدس مشرق الأذكار ليكون المحور الروحاني والاجتماعي

لحياةالمجتمع . يتفضّل حضرته :

( طوبى لمن توجّه الى مشرق الأذكار في الأسحار ذاكراً متذكّراً مستغفراً وإذا دَخَلَ يقعد صامتاً لإصغاء

آيات الله الملك العزيز الحميد قل مشرق الأذكار إِنَّهُ كُلّ بيتٍ بُنيَ لذكري في المدن والقُرى كذلك سُمّيَ لدى

العرش إن أنتم من العارفين ) .

تشير عبارة مشرق الأذكار الى مؤسّسات روحانيّة وأنسانيّة وأنشطة متنوّعة ومترابطة . فمن حيث

المبدأ تعني العبارة مُجَمَّع أبنية ومؤسّسات مُكَرَّسة لحسن سير المجتمع روحانيّاً واجتماعيّاً ولتوفير

حاجاته التربويّة والتّدريب العلمي ، بما فيها بيت للعبادة في وسطها ، جامعة ، فندق للمسافرين ،

مستشفى وصيدليّة ، مدرسة للأيتام وبيت أو دار للعجزة .

تستعمل عبارة مشارق الأذكار للإشارة الى بيت العبادة نفسه ، الصّرح الأساسي الَّذِي هو قلب المجتمع

الروحاني . وبالإضافة الى ذلك تستعمل العبارة أيضاً لأي مبنى أو غرفة مكرَّسة للتّعبُّد أو لجلسات

الدُّعاء ، وبالأخص الدُّعاء عند الفجر ، والى قلب المتعبّد المُخلص . يوجد في الوقت الحاضر سبعة من

مشارق الأذكار في كل قارّة وواحد في ساموا وفي شيلي المبنى الثامن . أوَّل مشرق أذكار تم بناءه كان

في عشق آباد في تركمانستان الرّوسيّة ولكنه تضرّر بسبب زلزال فتم هدمهُ .

تفتح مشارق الأذكار أبوابها أمام جميع الناس وهي أسوةً بجميع المؤسّسات والنّشاطات البهائيّة ،

مُصمَّمَةً لتنمية الوحدة .

طوّر حضرة عبد البهاء هذه الفكرة سنة ١٩١٢ عندما وضع حجر الأساس لمشرف الأذكار الذي بُنِيَ

بالقرب من شيكاغو .

يتفضّل حضرة عبد البهاء ( هدف المعابد وبيوت العبادة الأساسي هو ببساطة الوحدة ، فهي أماكن

تجتمع فيها معاً شعوب متنوعة من أعراق مختلفة وأشخاص لديهم كل أنواع الطّاقات لتظهر المحبّة

ويسود الاتفاق بينهم …. حتّى تجتمع جميع الأديان والأعراق والمذاهب وتستظل في حمايته الشاملة )

.

أشار حضرة عبد البهاء الى أَنَّهُ يجب أن تكون مشارق الأذكار مستديرة الشّكل ، لها ٩ أطراف ، ومحاطة

ب٩ حدائق فيها ممرّات وأضاف حضرة ولي أمر الله شوقي أفندي أن تصمّم ب ( هندسة معمارية جميلة

ومرهفة ) .

إن مشرق الأذكار هو مكان للدعاء ، وقراءة تلاوة الكتابات المُقَدَّسة وترتيلها ترتيلاً وَقوراً ، وتأمُّلْ وتَفَكُّرْ

هادىء . لا تُقام فيه أيّة نشاطات أُخرى إطلاقاً ، وهذا حظر يشتمل على المواعظ والخُطَب ، ومناسبات

الزّواج ومراسم الدَّفن . لا تعزف فيه أيّة آلات موسيقية ، ولكن تُشَجَّع جوقة على ترتيل الكتابات المقدّسة

بلحن مناسب . ويجب أن تنعكس الأدعية في مشرق الأذكار على خدمة للإنسانيّة كما هي الحال في

المؤسّسات الإنسانيّة حولها . يتوقّع البهائيون أنه عندما يمتلك كل مجتمع مشرقاً للأذكار في المستقبل

، ستكون إحدى سمات حياة المجتمع اجتماع الناس كل يوم في وقت الأسحار – أي بين الفجر الى ما

بعد شروق الشّمس بساعتين – للدعاء معاً قبل مباشرة عملهم ونشاطهم اليومي ليأخذوا شحنة

روحانية قوية وهدوء وسكينة لنفوسهم وشعور بالسعادة والرضا من بركة وتأثير الكلمة الإلهية                                                                                                                   الخلّاقة .            

                                                                                                          ( فهم الدين البهائي )

لمزيد من التفاصيل تابعوا صفحة ABN NEWS علي الفيسبوك

https://www.facebook.com/ABN.ArabicNews/

 

Share This:

You may also like...

اترك رد

error: Content is protected !!