مقتطفات من لوح (( لحضرة بهاء الله )) موجَّه الى( الملكة فيكتوريا )

 

ABN NEWS– ” يا أصحاب المجلس في هناك وديار أخرى تدبّروا وتكلّموا فيما يصلح به

العالم وحاله لو أنتم من المتوسمين . فانظروا العالم كهيكل إنسانٍ إنه خلق صحيحاً كاملاً ،

فاعترتهُ الأمراض بالأسباب المختلفة المتغايرة وما طابت نفسه في يوم بل اشتدّ مرضه بما

وقع تحت تصرّف أطباء غير حاذقة الذين ركبوا مطية الهوى وكانوا من الهائمين . وإن طاب

عضو من أعضائه في عصرٍ من الأعصار بطبيب حاذقٍ بقيت أعضاء أخرى فيما كان ، كذلك

ينبِّئكم العليم الخبير . واليوم نراه تحت أيدي الَّذِين أخذهم سكر خمر الغرور على شأنٍ لا

يعرفون خير أنفسهم فَكيفَ هذا الأمر الأوعر الخطير  إن سعى أحد من هؤلاء في صحته لم

يكن مقصوده إِلَّا بأن ينتفع به اسماً كان أو رسماً لذا لا يقدر على برئه إِلَّا على قدرٍ مقدورٍ . “

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

وَالَّذِي جعلهُ اللهُ الدّرياق الأعظم والسّبب الأتمّ لصحته هو اتّحاد مَن على الأرض على أمرٍ

واحدٍ وشريعةٍ وَاحِدَةٍ . هذا لا يمكن أبداً إِلَّا بطبيبٍ حاذقٍ كاملٍ مؤيَّدٍ . لعمري هذا لهو الحق

وما بعده إلَّا الضّلال المبين .

image

لمزيد من التفاصيل تابعوا صفحة ABN NEWS علي الفيسبوك

https://www.facebook.com/ABN.ArabicNews/

Share This:

You may also like...

اترك رد

error: Content is protected !!