ماهو الهدف المزدوج في حياة البهائيين ؟



ABN- ان العلاقة الروحية التعبدية بين الشخص وبارئه، لا بد وأن يتم ترجمتها في كل يوم، من خلال أعماله وعلاقاته بأفراد المجتمع من حوله. وعلينا، نحن كأفراد أن نكون مفعمين بحسٍ قويٍ لهدفٍ نبيلٍ في حياتنا.  وهذا هو الهدف المزدوج للحياة، والذي يحث على التطور الفردي من جانبٍ ومساهمة الفرد في تطور المجتمع من حوله من جانبٍ آخرٍ.

فعلى مستوى الفرد، هذا الهدف ينمي القيم والجواهر الإنسانية التي يجب أن تزين كل إنسان، ويوجه قدرات الفرد الواسعة، ويطور مواهبه وخصائصه، وتجعله متميزا، ويسعى الفرد أن يكون مؤثرا بطريقة ايجابية في كافة مناحي حياته اليومية. أما على المستوى الاجتماعي، فانه يعزز الرغبة والتعهد لدى الفرد للعمل من أجل رفاهية المجتمع الإنساني. هذان الجانبان من الهدف المزدوج هما بالأساس متلازمان وغير قابلان للانفصال.

وبهذه النظرة يصبح الإنسان جزءاً من منظومةٍ من العبادة والعمل معاً، واللذان يهدفان في مجملهما إلى اكتساب الفرد للفضائل والكمالات الروحانية وصقلها، وكذلك ليكون جزءاً من تطور مؤسسات المجتمع من حوله على أسسٍ أخلاقيةٍ مستدامةٍ.

وفي جميع أنحاء العالم ، يشارك البهائيون قدر المستطاع بالحوارات الإيجابيّة والبنّاءة السّائدة في مجتمعاتهم، ويقدّمون بصائرهم حول سبل الوصول لرؤية جماعيّة موحّدة نحو مجتمع مزدهر روحانيًّا وماديًّا. ويعقدون جلسات الدّعاء، تلبية للتّوق الدّفين في أعماق كلّ قلب للوصال مع خالقه، لما للدّعاء من أثر في توحيد النّفوس وجذب التّأييد والتّوفيق لمساعيهم. كذلك يسعوا بكل اهتمام  في تربية الأطفال و تنمية المواهب والقدرات والخصال الحميدة والتّوجّهات الروحانيّة فيهم. ويساعدون الشباب على تنمية قدراتهم على قراءة مجتمعهم وواقعهم، وفي تحليل قوى البناء والهدم التي تعمل في المجتمع وفي تعزيز الوعي بأفكارهم وأفعالهم، ممّا يشحذ بصيرتهم الروحانيّة، ويعزّز انتماءهم للوطن، ويعرّفهم بالمواطنة الصالحة، ويقوّي لديهم الأسس والمبادئ الأخلاقيّة التي توجّه مسلكهم فيستفيدون منها طوال حياتهم.

وأخيرا فان شوقي أفندي بيّن في رسالة كتبت نيابة عنه:

لا يمكننا عزل قلب الانسان عن البيئية المحيطة بنا وادعاء أن مجرد اصلاح أحدهما كفيل بإصلاح كل شيء. فالانسان في ارتباط عضوي مع العالم. فذاته الداخلية تبلورُ وتُشَكِلُ محيطه، وهي أيضاً تتأثر به بشكل عميق. كل منهما يؤثر على الآخر، وأي تغيير دائم في حياة الانسان نتاج هذا التفاعل المتبادل”. (مترجم)

 

images6

 

Share This:

You may also like...

اترك رد

error: Content is protected !!